المنشية الأهمية الاستراتيجية لدرعا

0

الهيئة السورية للإعلام

بقيت خطوط التماس بين الثوار وقوات الأسد وميليشياته منذ بداية عام 2014 م تقريبا نفسها في مدينة درعا، حيث تمكن الثوار من تحرير جميع احياء درعا البلد(الشطر الجنوبي لمدينة ) باستثناء حي المنشية وتم ذلك في اقل من عام.

اما في درعا المحطة (الشطر الشمالي للمدينة) فقد تمكن الثوار من تحرير حي طريق السد اكبر احياء مدينة درعا بشطريها.

لكن ماذا يشكل حي المنشية إذا تم تحريره و اليوم يبدو اقرب لأيدي الثوار من أي وقت سابق؟.

حي المنشية هو من اعلى احياء مدينة درعا ويشرف على كامل احيائها، كذلك حين يفرض الثوار سيطرتهم على الحي بشكل كامل، سيتم ابعاد قوات الأسد والميليشيات اكثر من 3 كم عن المعبر الحدودي القديم مع الأردن.

كذلك فأن مدافع الثوار ستكون مقابل (اللواء 32) وفرع الامن العسكري والشرطة العسكرية حيث لا يفصلها عن حي المنشية سوى وادي الزيدي، ايضا فاتورة الدم التي كلفت سكان الاحياء المحررة بدرعا البلد منذ ثلاث سنوات والتي فاقت الألف شهيد جراء القصف والقنص من قبل قوات الأسد المتمركزة في حي المنشية، ستنخفض كثيراً في الفترة القادمة.

أما حاجز “حميدة الطاهر “سيء الصيت بدرعا المحطة، فسوف يجبر على الرجوع الى عمق حي السحاري وهو ما يجعل صواريخ ارض – ارض المعروفة بـ”الفيل” بعيدة الى حد كبير عن احياء درعا البلد، سيما أن مداها اقل من 2 كم واعتاد هذا الحاجز وحواجز حي المنشية على مدى ثلاث سنوات قصف احياء مساكن المدنيين بدرعا البلد بهذه النوعية من الصواريخ التي تصنعها ميليشيا “حزب الله” اللبناني.

ومن بين المكاسب ايضا هو الطريق الرابط بين الريف الغربي والشرقي لدرعا حيث سيصبح اكثر اريحية لسالكيه، كذلك سوف يمنح طريق جديد يخفف من ضغط الشاحنات في الطريق الوحيد الرابط بين الريفين، بحيث يختصر المسافة بنحو 8كم من خلال تمكن تلك الشاحنات من المرور بدرعا البلد من داخل حي المنشية نفسه.

لكن الأهم من كل هذا، هو أن الانتصار القادم سيكون بأيدي ابناء درعا وتعاضدهم وتأكيد على أنه بوحدة البندقية وتشابك الأيدي، تأتي الانتصارات وفي اصعب الظروف.

أما الباصات الخضراء الذي يروج لها موالو الأسد لأهالي درعا، فليكن لديهم علم أن هذه الباصات ستكون لشبيحة الأسد والميليشيات في درعا لإرسالهم الى مناطقهم سواء في الساحل او في قم او ضاحية بيروت او غيرها.

تعليقات

تعليقات

Comments are closed.