قصف عنيف على حي الوعر يوقع شهداء وجرحى

0

الهيئة السورية للإعلام:

صعدت قوات الأسد، اليوم الجمعة، قصفها الجوي على حي الوعر الحمصي، مستخدمة صواريخ فراغية وقنابل شديدة الانفجار، ما أدى لاستشهاد شخصين وإصابة العشرات بجروح فضلا عن تدمير واحتراق عشرات المنازل.

وقالت وكالة “العدية” إن الطائرات شنت من الصباح أكثر من 12 غارة جوية، مستهدفة منازل المدنيين بشكل مباشر، ما أدى لسقوط قتيلين وإصابة العشرات بجروح حالات بعضهم خطرة.

وأضافت الوكالة، إن القصف على الحي المحاصر متواصل منذ أيام، مشيرا إلى أن قوات الأسد صعدت من قصفها اليوم، في مسعى منها لتنفيذ مخطط التهجير القسري الذي اتبعته مؤخرا وطبقته في عدة مناطق سورية مثل مدن داريا ومعضمية الشام وحلب ووادي بردى.

وأوضحت الوكالة أن فرق الدفاع المدني هرعت إلى أماكن القصف وعملت على نقل الجرحى للنقاط الطبية في الحي، والتي تعاني بالأساس من نقص المواد الطبية.

ونقلت الوكالة عن الهيئة الشرعية في حي الوعر الحمصي المحاصر إعلانها إلغاء خطبة الجمعة نظرا للظروف التي يمر بها الحي منذ عدة أيام، وخوفا على سلامة المدنيين، داعية المدنيين إلى أخذ الحيطة والحذر حفاظا على الأرواح.

ويتعرض حي الوعر المحاصر بمدينة حمص لحملة تصعيد جوية ومدفعية باتت شبه يومية، وسط معاناة مريرة مع الحصار الجائر الذي تفرضه قوات الأسد على آلاف المدنيين في الحي.

تعليقات

تعليقات

Comments are closed.