قوات شباب السنة تعلن بلدة خربة غزالة منطقة عسكرية

0

الهيئة السورية للإعلام

أصدرت قوات شباب السنة التابعة للجبهة الجنوبية بمحافظة درعا ، اليوم ، بياناً أعلنت فيه بلدة خربة غزالة و الحاجز الجنوبي فيها منطقة عسكرية بالكامل .

وجاء هذا البيان الصادر عن قيادة قوات شباب السنة بعد إقرار نظام الأسد إفتتاح جمرك للبضائع في مدينة خربة غزالة الخاضعة لسيطرته ، و فرض الضرائب و الرسوم عليها..

وأوضحت قوات شباب السنة في بيانها أن قرار نظام الأسد بافتتاح جمرك الخربة يضر بالمصلحة العامة لسكان المناطق المحررة ، وذلك لما من شأنه رفع أسعار البضائع و المواد الغذائية في ظل إرتفاعها الباهض .

وحذرت قوات شباب السنة المدنيين و التجار من الإقتراب منها أو من المعبر المزعوم أو التعامل مع النظام من خلال ذلك المعبر ، مؤكدين بأن من يدفع أي مبالغ هناك هو بمثابة خيانة لدماء شهداء الثورة السورية .

وأكدت قوات شباب السنة في بيانهم بأنهم سيضربون بين من حديد كل من نظام الأسد وأي شخص أو جماعة يثبت تورطها و مباركتها لهذا العمل ، مشيرين إلى فصائل الجيش الحر  لن تسمح لهم بتمرير هذا المخطط القذر على أرض حوران على حد قولهم .

يذكر بأن ناشطين سوريين كانوا قد تداولوا خبر إقدام نظام الأسد على تجهيز منطقة تبادل تجاري اسماها بمعبر خربة خزالة ، وأعد لذلك لوائح بأسعار المواد الغذائية التي يريد بيعها لتجار الجنوب السوري ، والذين سيعملون على ادخالها للمناطق المحررة .

تعليقات

تعليقات

Comments are closed.