واشنطن: علاقتنا مع وحدات الحماية الكردية “مؤقتة وتكتيكية”

0

الهيئة السورية للإعلام

قالت وزارة الخارجية الأمريكية إن العلاقة بين واشنطن وميليشيا وحدات حماية الشعب الكردية ( ي ب ك) في سوريا “مؤقتة وتكتيكية”.

جاء ذلك على لسان مسؤول شؤون أوروبا وآسيا في الخارجية الأمريكية “جوناثان كوهين”، في كلمة خلال ندوة تحت عنوان “التوتر في العلاقات الأمريكية التركية” نظمها معهد الشرق الأوسط في واشنطن.

وأضاف كوهين: “لدينا علاقة مع (ي ب ك) بسبب ظروف الحرب، وتلعب الآن (قوات سوريا الديمقراطية) دورا هاما في استعادة الرقة من داعش. علاقتنا مع (ي ب ك) مؤقتة وتكتيكية”.

وردا على سؤال حول دور ميليشيا (ي ب ك) في عملية الرقة، قال كوهين: “نحن لم نقدم أي وعود إلى “ي ب ك”. إنهم يشاركون في هذه الحرب لأنهم يريدون ذلك، لديهم بالطبع دوافعهم الخاصة بذلك”.

وأضاف: “ستستمر تركيا والولايات المتحدة في محاربة تنظيم داعش جنبا إلى جنب حتى إخراجه من سوريا والعراق، نحن ملتزمون بالعمل مع الأتراك لمحاربة كافة أنواع الإرهاب”.

وتعتبر تركيا (ي ب ك) والحزب السياسي التابعة له “الاتحاد الديمقراطي الكردي” في سوريا، امتدادا لـ”حزب العمال الكردستاني” الذي يقود تمردا مسلحا ضد الحكومة التركية منذ عام 1984 وتصنفه أنقرة تنظيما إرهابيا.

تعليقات

تعليقات

Comments are closed.